رئيس مجلس الإدارة
حمدان سعفان
رئيس التحرير
وليد الغمري
فيروس كورونا حول العالم
المصابون
المتعافون
الوفيات

"صيادلة القليوبية" تكشف حقيقة وفاة شاب داخل صيدلية بسبب "حقنة خطأ"

الدكتور مجدي ثابت نقيب الصيادله بالقليوبية

كشف الدكتور مجدي ثابت نقيب الصيادلة بالقليوبية، حقيقة واقعة وفاة شاب أخذ حقنة سيفاتركسيون التي تحتاج اختبار حساسية قبل أخذها مما أدى لمصرعه في الحال داخل إحدى الصيدليات بشبين القناطر.

وقال إن الصيدلي لم يعط للمريض الحقنة وإنما صرف له "الروشتة فقط"، مشيرا إلى أن الصيدلي بريء وهو ما أثبتته إدارة التفتيش الصيدلي بالصحة بعد فحص الصيدلية.

وأضاف أن الصيدلي صرف الدواء وبعد فترة عاد إليه المريض مرة أخرى وأخبره أنه أخذ الحقنة بأحد المراكز الطبية المجاورة للصيدلية ويظهر عليه أعراض "الحساسية" فأعطاه الطبيب حقنة كورتيزون لتقليل من أعراض الحساسية وطلب له الإسعاف وتوفي المريض داخل الإسعاف التي نقلته جثة لمستشفيى شبين القناطر.

وتابع: "النقابة شنت أكثر من حملة للتوعية بضرورة إجراء اختبار للحساسية قبل إعطاء حقنة سيفاتركسيون لأي مريض"، مؤكدا أنه بعد الحادث سيتم تكثيف الحملات في هذا الشأن لنشر مزيد من التوعية بين جموع الصيادلة.

وأشار إلى أنه فور علمه بالواقعة أخطر مركز اليقظة الداوائية بوزارة الصحة لاتخاذ اللازم لحيال الواقعة.

وكان الدكتور حمدى وكيل وزارة الصحة بالقليوبية قال إن مستشفى شبين العام استقبلت الشاب "محمد. ف" مقيم بقرية الأحراز جثة هامدة إثر هبوط حاد في الدورة الدموية ووفاته، نافيا حدوث مضاعفات له داخل المستشفى والتسبب في وفاته وذلك بشهادة مرافقه والصيدلي.

وأوضح الطباخ أنه فور علمه بالواقعة توجه إلى المستشفى وقام بمراجعة الإجراءات التي قام بها الأطباء تجاة الحالة لاستبيان وجود تقصير من عدمه ووجد أن الإسعاف نقلت الشاب من إحدى الصيدليات إلى المستشفى جثة هامدة، وبتوقيع الكشف عليه تبين أن وفاته بعد أخذ حقنة سيفاتركسيون التي تحتاج اختبار حساسية قبل أخذها مما أدى لمصرعه في الحال، وتحرر محضر بالواقعة والموضوع بحوزة الشرطة والنيابة.

بلدنا اليوم
× الرئيسية آخر الأخبار تغطيات ومتابعات الرياضة المقالات الفن الحوادث خدمات خارجي الاقتصاد المحافظات لايف استايل منوعات