رئيس مجلس الإدارة
حمدان سعفان
رئيس التحرير
وليد الغمري

الرئيس الفلسطيني: نرفض المؤتمر الأمريكي في البحرين.. وقضيتنا سياسية

الرئيس الفلسطيني محمود عباس

أكد الرئيس الفلسطيني محمود عباس، على رفضه للمؤتمر الأمريكي المقرر في البحرين الشهر المقبل لبحث دعم الفلسطينيين اقتصاديًا ضمن جهود السلام مع إسرائيل.

وقال عباس خلال فعالية في رام الله "من يريد حل القضية الفلسطينية عليه أن يبدأ بالقضية السياسية، وليس ببيع أوهام المليارات التي لا نعلق عليها آمالا ولا نقبل بها لأن قضيتنا سياسية".

وأضاف عباس، بحسب وكالة الأنباء الفلسطينية الرسمية "وفا":"قضيتنا تتقدم خطوة خطوة وسنصل بإذن الله إلى الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشريف".

وتابع عباس قائلا :"ستذهب صفقة القرن أو صفقة العار "الأمريكية" إلى الجحيم بإذن الله، وسيذهب المشروع الاقتصادي الذين يعملون على عقده الشهر المقبل ليقدموا لنا أوهاما كذلك إلى الجحيم".

وذكر عباس: "نحن قلنا كلمتنا ونقولها في كل وقت وأصدرنا البيانات اللازمة بأننا لن نقبل بهذا الاجتماع "المؤتمر الأمريكي في البحرين" ونتائجه لأنهم يبيعون لنا الأوهام التي لن يصل شيء منها إطلاقا ونحن لسنا بحاجة لدعمهم".

ويوم أمس الأحد، دعت اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية الدول العربية التي وافقت على حضور المؤتمر الأمريكي في المنامة إلى إعادة النظر في مواقفها ومقاطعة المؤتمر.

واعتبرت اللجنة أن "الهدف الذي تسعى إليه الإدارة الأمريكية من مثل هذا المؤتمر هو البدء بتطبيق صفقة القرن بجانبها الاقتصادي بعد أن خطت خطوات واسعة لتطبيق الصفقة في جانبها السياسي من خلال جملة من القرارات والتدابير والخطوات، التي من شانها تكريس الاحتلال وشطب حقوق الشعب الفلسطيني الوطنية المشروعة غير القابلة للتصرف".

بلدنا اليوم
× الرئيسية آخر الأخبار تغطيات ومتابعات الرياضة المقالات الفن الحوادث خدمات خارجي الاقتصاد المحافظات لايف استايل منوعات