رئيس مجلس الإدارة
حمدان سعفان
رئيس التحرير
وليد الغمري

اعترافات جديدة تفضح المستوى السياسي والعسكري في إسرائيل

قوات الاحتلال الاسرائيلي

أدانت وزارة الخارجية والمغتربين الفلسطينية تصريحات المدعى العام العسكرى الإسرائيلى شارون أوفيك، التى اعترف فيها بوجود قرار من المستوى السياسى والقضائى بمنح الحصانة الكاملة لجنود الاحتلال، وأن أى جندى يتعرض للخطر عليه أن يطلق النار دون العودة إلى أى أحد فى قرار إطلاق النار ولن يتعرض للمساءلة)، مضيفا أن (الجنائية الدولية لا تمتلك الصلاحيات للبحث فى كل ما يتعلق بالصراع الإسرائيلى الفلسطينى).

وقالت الخارجية الفلسطينية - فى بيان اليوم - إنها تنظر بخطورة بالغة لهذا التصريح ونتائجه وتداعياته، وتعتبره اعترافا صريحا وفاضحا بتورط المستوى السياسى والعسكرى والقضائى فى دولة الاحتلال فى الجرائم اليومية التى يرتكبها جنود الاحتلال ومستوطنيه بحق أبناء الشعب الفلسطيني، كما تعتبره تحريضا علنيا على ارتكاب المزيد من الجرائم والإعدامات الميدانية ضد المواطنين الفلسطينيين، خاصة على حواجز الموت المنتشرة فى جميع أنحاء الضفة الغربية المحتلة.

يذكر أن النيابة العسكرية الإسرائيلية قد قررت، قبل أسبوعين، إغلاق ملف التحقيق بشأن استشهاد الشاب الفلسطينى المقعد إبراهيم أبو ثريا فى ديسمبر من العام 2017، دون اتخاذ أية إجراءات قضائية ضد مطلقى النار، وزعمت أن أبو ثريا لم يقتل بنيران مباشرة من الجيش الإسرائيلى.

بلدنا اليوم
× الرئيسية آخر الأخبار تغطيات ومتابعات الرياضة المقالات الفن الحوادث خدمات خارجي الاقتصاد المحافظات لايف استايل منوعات