رئيس مجلس الإدارة
حمدان سعفان
رئيس التحرير
وليد الغمري
فيروس كورونا حول العالم
المصابون
المتعافون
الوفيات

الحركة الوطنية: سنخوض انتخابات الشيوخ بكوادرنا عبر "تحالف الأحزاب المصرية"

اللواء رؤوف السيد علي رئيس حزب الحركة الوطنية المصرية

قال اللواء رؤوف السيد علي رئيس حزب الحركة الوطنية المصرية إن الحزب مستعد لانتخابات مجلس الشيوخ القادمة ولكن ذلك الاستعداد سيكون من خلال تحالف الأحزاب المصرية الذي يعد الحزب أحد أركانه، ولكننا ننتظر صدور قانون مجلس في شكلة النهائي وكذلك قانون الانتخابات وتقسيم الدوائر حتي تكون أمامنا الخريطة الانتخابية واضحة والتي سنبني عليها كل تحركاتنا القادمة في الملف الانتخابي .

وقال رئيس الحركة الوطنية المصرية لـ "بلدنا اليوم" إن الحزب قطعاً سيكون مشاركاً في انتخابات مجلس الشيوخ القادمة وقت إقرارها ولكننا موجودون في تحالف سياسي هو " تحالف الاحزاب المصرية " وسنعقد خلال المرحلة المقبلة اجتماعات لمناقشة الأمر ودراسة الوضع وفق المحددات التي ستظهر عقب إقرار القانون في شكلة النهائي ومشاركتنا ستكون هدفها في المقام الأول تقديم نموذج يحترم قواعد الديمقراطية في إطار ما يرسمة الدستور والقانون وبما يظهر الدولة في مظهر مشرف بأن الحياة النيابية بها حياة سليمة، مشيراً إلى أن الحزب سيقدم عدد من الكوادر التي يمكنها أن تنافس وتخوض معركة انتخابية ولديها الكفاءة والخبرة والفكر والعقل بما يجعل منهم نواب أقوياء قادرون علي بلورة أي رؤي تخدم الدولة وتصب في صالحها .

وشدد اللواء رؤوف علي أن عودة مجلس الشيوخ إلى الحياة السياسية سيساهم بشكل واضح وكبير في إثراء العمل السياسي والحزبي ويعد إيذاناً ببدء عصر جديد للحياة النيابية في مصر ويعد أيضاً تحركاً محموداً واستكمالاً لما أسفرت عنه التعديلات الدستورية الأخيرة والتي نصت علي عودة مجلس الشيوخ إلى الحياة السياسية مرة أخري وبالتالي فإن سرعة صدور هذا القانون تحرك طبيعي بل وضروري من شأنه ضبط إجراءات الترشح وتشكيلات المجلس الجديد وفق آليات تشريعية وقانونية بما يحرك المياة الراكدة في الشارع السياسي .

وقال اللواء رؤوف إن مجلس الشيوخ قطعاً سيساهم بشكل جاد ومحوري في إثراء العمل السياسي من خلال بناء تشريعي قوي كونه مجلساً مفترض أنه سيضم شيوخ الدولة وعقولها المفكرة صاحبة الخبرة والتجربة القادرة علي دعم المؤسسات بالرؤي السليمة، خاصة وأنه وفقاً لمشروع القانون المقدم للبرلمان فإنه سيختص بمناقشة الاقتراحات الخاصة بتعديل بعض مواد الدستور، وكذلك مشروع الخطة العامة للتنمية الاجتماعية والاقتصادية ومعاهدات الصلح والتحالف وجميع المعاهدات التي تتعلق بحقوق السيادة وأيضاً مشروعات القوانين والقوانين المكملة للدستور والموضوعات التي تتصل بالسياسة العامة للدولة أو بسياستها الداخلية والخارجية، مشددًا علي أنها كلها اختصاصات تجعل من مجلس الشيوخ كيان مؤثر وفاعل في المشهد السياسي وقادر علي صياغة وبلورة رؤية ثاقبة تخدم الدولة وتساعد علي ترسيخ وضعية المؤسسات والتشريعات اللازمة للبناء الديمقراطي .

بلدنا اليوم
× الرئيسية آخر الأخبار تغطيات ومتابعات الرياضة المقالات الفن الحوادث خدمات خارجي الاقتصاد المحافظات لايف استايل منوعات