رئيس مجلس الإدارة
حمدان سعفان
رئيس التحرير
وليد الغمري
فيروس كورونا حول العالم
المصابون
المتعافون
الوفيات

3 فوائد تعود على "المنايفة" بعد تشغيل المنطقة التكنولوجية

وزير الاتصالات

تسعى الدولة إلى إنشاء المناطق التكنولوجية في محافظات مصر بهدف توفير تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، ووضع مصر في المقدمة على الخريطة العالمية لتقديم خدمات تكنولوجيا المعلومات، وسعيًا لتعزيز قدرة الاقتصاد القومي لتوفير فرص عمل متميزة وزيادة الدخول لرفع مستوى المعيشة من خلال زيادة معدلات الاستثمار الوطني والأجنبي وزيادة معدلات التصدير والنفاذ إلى الأسواق الخارجية.

وتقام المنطقة التكنولوجية الجديدة بمدينة السادات فى محافظة المنوفية، وتقع على مساحة 50 فدانا، وتم اختيار مدينة السادات بالمحافظة، لعدة أسباب أولها وقوعها على الطريق الصحراوى وتمركزها بين القاهرة والإسكندرية، وبها منطقة صناعية ضخمة تتعدى أكثر من ألف مصنع، ويعمل فيها أكثر من 50 ألف عامل، واقترابها من جامعات "مدينة السادات، المنوفية، الجامعة التكنولوجية بقويسنا"

كل تلك العوامل دفعت الحكومة للنظر إلى مدينة السادات باعتبارها المقر الأمثل بالمنوفية لجذب الاستثمارات.

ونظراً لتعدد مميزاتها، سنذكر بعض الفوائد التى تعود على شباب محافظة المنوفية من تشغيل المنطقة التكنولوجية بالسادات:

-توطين تكنولوجيا المعلومات بمحافظة المنوفية، ونشر ثقافة أهمية أكتساب التكنولوجيا واللغات لشباب المحافظة، كما تجبر وزارة التعليم العالى للتفكير جدياً بإنشاء كلية الحاسبات وتكنولوجيا المعلومات لجامعة مدينة السادات، بدلا من تدريب وتأهيل الكوادر البشرية التى تحتاجها صناعة البرمجيات.

-توافر مركز للبحث العلمى بمدينة السادات، يخدم الباحثين من خريجى وطلبة جامعات المحافظة " مدينة السادات، المنوفية، الجامعة التكنولوجية" وتدريبهم على مهارات تكنولوجيا المعلومات، والتعدد اللغوى المتقن، وكيفية الأتصال بالعالم الخارجى.

-توفر المنطقة عند تشغليها، أكثر من 5 الاف فرصة عمل مباشرة، وتصاحبها أضعافها كفرصة عمل غير مباشرة .

وتمهيداً لافتتاحها قام وفد من الشركة القابضة لإدارة وتشغيل المناطق التكنولوجية " واحات السيلكون" بزيارة للقرية التكنولوجية الأسبوع الماضى، فيما أعلن النائب أحمد بدوى، رئيس لجنة الإتصالات وتكنولوجيا المعلومات، عن نية اللجنة لزيارة مشروع المنطقة التكنولوجية بالسادات، خلال الأسابيع القليلة القادمة.

هذا وقد قامت وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، بإطلاق مشروع المناطق التكنولوجية منذ نحو 4 سنوات،وتم تنفيذها فى مدينتى برج العرب وأسيوط ومن المنتظر أفتتاح المنطقة التكنولوجية فى بنى سويف ومدينة السادات بمحافظة المنوفية.

بلدنا اليوم
× الرئيسية آخر الأخبار تغطيات ومتابعات الرياضة المقالات الفن الحوادث خدمات خارجي الاقتصاد المحافظات لايف استايل منوعات