رئيس مجلس الإدارة
حمدان سعفان
رئيس التحرير
وليد الغمري

ثروات الذهب.. أين تجد الكنوز المدفونة؟

كنز مدفون

" يااه لو لاقيت كنز".. تراودنا فكرة البحث عن الكنوز المدفونة، لدرجة أننا نقول أنها غير موجودة، لكن هناك بعض الأماكن المعروفة بتواجد الكنوز، ما تتسبب في جذب المهووسين بالبحث عنها.

اقرأ ايضًا: بمرتب 1200 جنيه.. كيف تحقق حلم المليون قبل سن الـ30

ومن أجل حلم الثراء الفاحش وإيجاد ذلك الكنز نرصد إليكم أماكن تلك الكنوز:

كنز فرسان الهيكل " فرنسا"

شريحة 2 من 16: كانت فرسان الهيكل واحدة من الطلبيات الصليبية الكبرى في أوروبا في العصور الوسطى.  ومع ذلك ، فإن أعضائها في طور الرشوة من قبل الملك فيليب الرابع ملك فرنسا لتجنب سداد ديونه المالية.  في هذا الوقت ، زُعم أن فرسان التمبلار خبأوا كل ثروتهم المتراكمة في رين لو شاتو في فرنسا.

فرسان الهيكل، هم مجموعة قتالية عسكرية ودينية تم تشكيلها خلال الحملة الصليبية الأولى، وهم شخصيات رمزية من تاريخ العصور الوسطى في أوروبا وتعرضوا للاضطهاد على يد الملك فيليل ذي فير الذي كان يغار من ثروتهم، لذلك أخفوا كنوزهم في قرية رين لو شاتو، ولم يُعثر عليه حتى الآن.

غرفة العنبر "روسيا"

الشريحة 3 من 16: غرفة العنبر ، التي تقع في قصر كاترين في تسارسكوي سيلو بالقرب من سانت بطرسبرغ ، هي عبارة عن غرفة داخلية تم تصنيعها من الذهب وورق الذهب والأحجار الكريمة للقيصر.  تم نهبها من قبل القوات الألمانية خلال الحرب العالمية الثانية وتم نقلها وعرضها في قلعة كونيغسبرغ (التي كانت آنذاك جزءًا من ألمانيا ولكن الآن في كالينينغراد ، روسيا) خلال سنوات الحرب المتبقية.  ومع ذلك ، اختفى الكنز بعد الحرب وما زالت المطاردة مستمرة.

تقع غرفة العنبر في قصر كاثرين، جنوب سان بطرسبرج، في روسيا وهي عبارة عن غرفة مزينة بأوراق العنبر والأوراق الذهبية والأحجار الكريمة التي بنيت للقياصرة، وخلال الحرب العالمية الثانية نهبت القوات الألمانية الغرفة، وتم نقل قاعة العنبر إلى قلعة كونيجسبرج (قلعة محترقة في ألمانيا في ذلك الوقت وتقع الآن في كالينينجراد في روسيا لكن الكنز اختفى بعد الحرب وما زال البحث عنه.

كنز جزيرة كوكوس " كوستاريكا"

شريحة 4 من 16: قام الغزاة الإسبان بجمع كميات كبيرة من الذهب والفضة والمجوهرات في ليما ، بيرو بعد نهب إمبراطورية الإنكا.  ومع ذلك ، عندما بدأت الثورة تنتشر في جميع أنحاء أمريكا الجنوبية في عام 1820 ، حاولوا العودة إلى إسبانيا.  يُعتقد أن الكنز سُرق أثناء عبوره ودفنه في جزيرة كوكوس ، التي تقع قبالة ساحل كوستاريكا.

بعد نهب إمبراطورية الإنكا، غادر المستوطنون الأسبان بحمولة هائلة من الذهب والفضة والأحجار الكريمة، وعند انتشار الثورة في جميع أنحاء أمريكا الجنوبية عام 1820، فحاول الإسبان إرسال هذه الثروات إلى إسبانيا بالقوارب لكن يقال إن الكنز سُرق من الطريق ودُفن في مكان ما في جزيرة كوكوس، قبالة سواحل كوستاريكا.

بحيرة توبليتز "النمسا"

شريحة 5 من 16: زُعم أن ضباطا نازيين في بحيرة توبليتز ، في نهاية الحرب العالمية الثانية ، قاموا بإلقاء الكنز المنهوب ، والذي شمل الكثير من الذهب ، في المعادن.  ومع ذلك ، لم يتم العثور على الكتب البريطانية المزيفة والوثائق السرية والمطابع وما زالت تعمل على هذه المكافأة المراوغة.

في نهاية الحرب العالمية الثانية، كان الضباط النازيون قد ألقوا بالكثير جذوعًا مليئة بالذهب والكنوز المسروقة في بحيرة توبليتز ومؤخرًا قد تم اكتشاف جذوع تحتوي على رطل استرليني مزيف ووثائق سرية وجهاز مطبعة، وكل هذا الذهب لا يمكن العثور عليه.

قبر جنكيز خان "منغوليا"

شريحة 6 من 16: يظل موقع قبر جنكيز خان لغزًا حتى الآن ويُعتقد أنه يمثل الكثير من الكنز مع الإمبراطور المغولي.  وفقا للمؤرخين ، تم دفن جنكيز خان بالقرب من مسقط رأسه في خينتاي ايماج في شمال شرق منغوليا.  ومع ذلك ، فشلت العديد من البعثات على مر السنين في العثور على أي شيء هناك.

لا يزال الموقع الدقيق لمقبرة جنكيز خان مجهولًا حتى الآن، الأمر الذي يثير سخط الكثيرين حيث من المفترض أن يحتوي القبر على العديد من الثروات وفقا للمؤرخين، وقد تم دفن الإمبراطور المغولي في مسقط رأسه في ايماج خينتاي ، في شمال شرق منغوليا. على الرغم من هذا المؤشر ، لم تكشف المحاولات أي شيء.

الدورادو " كولومبيا"

شريحة 7 من 16: يقع شمال Guitavita في شمال مدينة كولومبيا ، ويعتقد أن بحيرة Guatavita موقع أسطورة الدورادو.

لاجونا دي غوتافيتا، الواقعة شمال بوغوتا ، مكان "الدورادو" أي الكهنة الذهبيون وهو الاسم الذي أطلق في أمريكا الجنوبية ولقد تم اكتشاف الذهب بالفعل في قاع هذه البحيرة، وتقول الأسطورة أن هناك مدينة قديمة ثرية في تلك البحيرة.

مدينة بيتيتي " بيرو"

شريحة 8 من 16: في مكان ما في بيرو أو بالقرب منها ، شرق سلسلة جبال الأنديز ، يُعتقد أن الإنكا أخفوا كنوزهم في هذه المدينة السرية في عمق غابة الأمازون.  ومع ذلك ، لم يتمكن أي شخص من تحديد موقع مدينة بيتيتي.

يقال أن امبراطورية الإنكا لديها كنوز مخبأة في مدينة بيتيتي، وتقع في قلب غابة الأمازون شرق جبال الأنديزفي بيرو أو بلد مجاور لها على الرغم من عمليات البحث العديدة التي بدأت في المنطقة للعثورعلى هذه المدينة ، عاد جميع المستكشفين خالي الوفاض.

كنز دو اللحية السوداء "الولايات المتحدة"

شريحة 9 من 16: كان إدوارد توك ، المعروف باسم Blackbeard ، قراصنة فرنسيين اعتادوا العمل في الساحل الجنوبي الشرقي لأمريكا الشمالية والمكسيك ومنطقة البحر الكاريبي.  كان يدير سفينته الملكة آن ريفينج التي تقع قبالة ساحل ولاية كارولينا الشمالية ، ووفقًا للأسطورة ، تم دفن كل كنزه بالقرب من مكان غرقت سفينته.

ادوارد تيتش، المعروف باسم Blackbeard أو ذو اللحية السوداء ، كان قراصنة إنجليزيًا شهيرًا حكم المحيط الأطلسي قبالة سواحل أمريكا الشمالية والمكسيك ومنطقة البحر الكاريبي، ويقال إن قاربه غرق في ولاية كارولينا الشمالية ودفن كنزه في مكان قريب.

اتلانتيس

شريحة 10 من 16: وصف الفيلسوف اليوناني أفلاطون أتلانتس بمملكة جزيرة قوية ومتقدمة لها تاريخ غني ومليء بالكنوز.  يُعتقد أن هذه الجزيرة تقع في مكان ما بالقرب من ساحل اليونان ومن الممكن حدوث زلزال أو ثوران بركاني ، ولكن لا يوجد دليل حقيقي يدعم هذه النظرية.

وصف الفيلسوف اليوناني أفلاطون، أتلانتس بأنها مملكة قوية ومتقدمة لها تاريخ غني وفخم تقع في جزيرة أما بالنسبة لموقع هذه الجزيرة، فهي لا تزال لغزًا حتى الىن وتقول إحدى النظريات أنها كانت قبالة اليونان وأن زلزالًا أو ثوران بركاني تسبب في غمرها، على الرغم من أن هذا لم يثبت أبدًا.

المدينة البيضاء"هندوراس"شريحة 12 من 16: سيوداد بلانكا مخبأة في غابات هندوراس بأمريكا الوسطى.  مملوءة بالذهب وفقا للفولكلور ، لها اسم

تعد "المدينة البيضاء"، هي مدينة أسطورية مخبأة في غابات هندوراس، يؤخذ اسمها من وجود الحجر الجيري في المنطقة وهي مليئة بالذهب.

بلدنا اليوم
× الرئيسية آخر الأخبار تغطيات ومتابعات الرياضة الفن الحوادث خارجي الاقتصاد المحافظات لايف استايل منوعات المقالات