رئيس مجلس الإدارة
حمدان سعفان
رئيس التحرير
وليد الغمري

بعد هجومها على الإسلام.. شارلي إيبدو تغضب الفرنسيين بكاريكاتير مُسيء

شارلي إبدو

على ما يبدو أن مجلة شارلي إيبدو الفرنسية لا تزال تريد إغضاب المزيد والمزيد من متابعينها حول العالمـ، فهي لم تكتفي فقط بنشر الرسومات المسيئة للإسلام، بل إنها أيضا أغضبت جمهورها من الفرنسيين.

السخرية من تحطم طائرتين

من بين ما أثارته الصحيفة الفرنسية هو تهكمها وسخريتها من تحطم مروحيتين للجيش الفرنسي في مالي، الأمر الذي أسفر عنه مصرع 13 جنديا.

وجراء تلك الرسومات المسيئة لتلك الواقعة، فلقد أثارت المجلة الفرنسية موجة من الغضب في أوساط الفرنسيين.

ردود فعل غاضبة

ومن بين أبرز ردود الفعل الغاضبة التي جاءت ردا على الرسومات الكاريكاتيرية هو تصريحات رئيس أركان سلاح البر في الجيش الفرنسي الجنرال تييري بوركارد.

وقام رئيس الأركان بالتغريد على حسابه الرسمي على موقع التدوينات القصيرة "تويتر"، معربا عن "استياء عميق وعدم فهم إزاء هذه الرسوم من شارلي إيبدو".

وتابع رئيس الأركان :"أفكاري تذهب أولا إلى عائلات هؤلاء الجنود الذين قتلوا خلال أداء واجبهم للدفاع عن حرياتنا".

وفي رسالة موجهة إلى رئيس تحرير المجلة المعروف بـ"ريس"، اتهم رئيس الأركان المجلة بتدنيس فترة حداد العائلات الحزينة.

تفاصيل الرسوم المسيئة

يُظهر واحد من الرسوم الخمسة على موقع "شارلي إيبدو" الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون واقفا أمام نعش لأحد الجنود القتلى وقد لُف بالعلم الفرنسي، مع عبارة "انضممت الى الجيش لأكون متميزا عن الآخرين"، وهو شعار يستخدمه الجيش في حملته الحالية وإعلاناته لضم جنود.

وعلى النقيض، دافع رئيس تحرير شارلي ايبدو لوران سوريسو المعروف بـ"ريس" عن "الروح الساخرة" للمجلة، حيث كتب "على صحيفتنا ان تبقى وفية لروحها الساخرة، وأحيانا الاستفزازية".

وأضاف ريس: "ومع ذلك أود أن أقول إننا على دراية بأهمية عمل الجنود الفرنسيين في قتالهم ضد الإرهاب".

بلدنا اليوم
× الرئيسية آخر الأخبار تغطيات ومتابعات الرياضة المقالات الفن الحوادث خدمات خارجي الاقتصاد المحافظات لايف استايل منوعات