رئيس مجلس الإدارة
حمدان سعفان
رئيس التحرير
وليد الغمري

"كورونا ولاسا وانفلونزا الطيور".. مثلث الموت يهدد البشرية في 2020

فيروس كورونا

مع بداية عام 2020، واجه العالم ثلاث كوارث صحية مميتة مما أدى لإثارة الذعر والرعب بين سكان العالم، وخاصة بعد وفاة العديد من الأشخاص، ومن أبرز تلك المخاطر:

فيروس "كورونا"

تصدر فيروس "كورونا" مخاطر العالم على مدار الأيام السابقة، وذلك بالتزامن مع محاولات الصين للسيطرة على الفيروس القاتل الذي بدأ في الانتشار بين العديد من دول العالم، ليتأهب الجميع لإعلان حالة الطوارئ للحد من غزو الفيروس وحماية البشرية.

بداية اكتشاف فيروس كورونا

يعود اكتشاف فيروسات الكورونا إلى ستينيات القرن الماضي، وسجلت أولى الحالات المكتشفة من خلال التهابات الشعب الهوائية المعدية في الدجاج، بالإضافة إلى فيروسين تم اكتشافهما في التجويف الأنفي لمرضين بشريين كانا مصابين بالبرد، وأطلقت على تلك الحالات فيروس "كورونا البشري 229 إيه وأو سي 43 البشري" على التوالي.

علاقة فيروس كورونا بالتاج الملكي

أطلق على فيروس كورونا ذلك الأسم لأنه عند القيام بتحليله، تحت الميكروسكوب، فإن مظهره يشبه التاج، وفي اللغة اللاتينية يسمى التاج "crown" باسم كورونا "corona".

أنواع فيروس كورونا

تتضمن فيروسات كورونا العديد من الأنواع التي تؤثر على الأفراد، والتي تتشابه أعراضها مع بعض المشاكل الصحية الشائعة مثل نزلات البرد، على الجانب الآخر توجد فصائل من الخفافيش والإبل والحيوانات الأخرى التي تتسبب في بعض الأمراض الخطيرة مثل متلازمة الالتهاب الرئوي الحاد "سارس" أو متلازمة الشرق الأوسط التنفسية الحادة.

مخاطر الفيروسات التاجية

تستهدف الفيروسات التاجية في المقام الأول الجهاز التنفسي والجهاز الهضمي العلوي للثدييات والطيور، وأيضاً تؤدي للإصابة بمجموعة من الأمراض في حيوانات المزرعة والحيوانات الأليفة المستأنسة، مما ينعكس بشكل سلبي على تهديد الزراعة والصناعة.

حمى لاسا في القارة الإفريقية

كشف المركز النيجيري لمكافحة الأمراض، عن مقتل 41 شخصا وإصابة 258 آخرين في نيجيريا، من إصابتهم بحمى "لاسا"، التي انتشرت مؤخراً في أغلب الولايات النيجيرية، وتحديداً في الفترة ما بين الأول من يناير إلي السادس والعشرين من ذات الشهر.

على الجانب الآخر، تكثف دول العالم من إجراءات التصدي لفيروس "كورونا" الجديد، الذي ظهر للمرة الأولي في مدينة "ووهان" الصينية، وبعد ذلك انتقل إلي العديد من العديد من الدول، وتسبب في مقتل ما لايقل عن 258 شخصاً في الصين، بالإضافة إلى إصابة الالآف في جميع أنحاء العالم.

بداية ظهور فيروس "لاسا"

تواجد فيروس "لاسا" في نيجيريا منذ فترة، ولكن الوضع تفاقم وخرج عن السيطرة في الآونة الأخيرة، حتى بلغ عدد الوفيات خلال أقل من شهر إلى 41 شخص، وإصابة ما يصل إلي 258 شخص آخرين.

وخلال العام الماضي، ظهر فيروس "لاسا" و أصيب حوالي 327 مواطن، توفي منهم 72 شخص، وتواجدت أغلب حالات الإصابة في كلاً من ولايتي "إيدو" بـ 108 حالة و"أوندو" بـ 103 حالة.

أعراض فيروس "لاسا"

حذرت منظمة الصحة العالمية، من حمى "لاسا"، حيث تعتبر فيروسا حاداً، تشمل أعراضه الضعف والصداع وآلام العضلات والقي، وأوضحت الصحة العالمية أن "لاسا" هو مرض حيواني المصدر، حيث يصاب البشر به عن طريق مخالطة حيوانات مصابة بالعدوى، وتعد الفئران هي المصدر الأساسي للفيروس.

طرق انتقال فيروس "لاسا"

تنتقل عدوى فيروس "لاسا" للإنسان عن طريق الملامسة أو التعرض لـ براز الفئران المصابة بالعدوى، كما ينتقل بين البشر من خلال الملامسة المباشرة، لدماء شخص مصاب بالعدوى أو بوله أو برازه أو غير ذلك من إفرازات جسدة، وأيضاً يمكن انتقال العدوى من خلال المعدات الطبية الملوثة، مثل الأبر التي يعاد استخدامها، كما يمكن إنتقاله جنسياُ بين الأشخاص.

تشخيص فيروس "لاسا"

في المراحل الأولى للمرض، يصعب تشخيص حمى "لاسا"، نظراً لكونها شديدة التغير، كما تتشابه مع غيرها من أشكال الحمى الفيروسية، مثل مرض فيروس الإيبولا والملاريا وداء الشيغيلات وحمى التيفود والحمى الصفراء، ولا يمكن إكتشافة إلا في المختبرات، والفحوصات الطبية المكثفة.

فترة حضانة فيروس "لاسا"

تشمل فترة حضانة حمى "لاسا" مابين 6 أيام و21 يوماُ، وتظهر أعراضة تدريجياً ابتداءً من الإصابة بالحمى والضعف والتوعك، وبعدعدة أيام من المعاناة يظهر الصداع والتهاب الحلق والألم العضلي والألم الصدري والغثيان والقيء والإسهال والسعال والألم البطني، وفي الحالات الحرجة قد يظهر تورم في الوجه، وسائل في الجوف الرئوي ونزيف فموي أو أنفي أو مهبلي، بالأضافة إلي انخفاض ضغط الدم بشكل ملحوظ.

مخاطر فيروس "لاسا"

يؤدي فيروس "لاسا" لإصابة 25% من المرضى المتغلبين على المرض بالصمم، ولكن نصف الحالات المتعافية يسترجعوا حاسة سمعهم جزئياً بعد شهر أو ثلاثة أشهر، بجانب تساقط الشعر واضطراب المشي في فترة التعافي، وغالباً ما تحدث الوفاة في غضون 14 يوماً من ظهور أعراض الأصابة بالفيروس في الحالات الحرجة,

طرق الوقاية من فيروس "لاسا"

أغكدت منظمة الصحة العالمية، أنه يمكن الوقاية من حمى "لاسا من خلال الحفاظ على النظافة الشخصية السليمة، ومنع القوارض من دخول المنازل، والتخلص من النفايات والقمامة بعيداُ عن المنازل، بالأضافة إلي تربية القطط، كما يجب توخي الحذر من ملامسة دم المصابين والسوائل التي تخرج من أجسادهم.

إنفلونزا الطيور "إتش 5 إن 1"

أعلنت الصين عن تفشي فيروس إنفلونزا الطيور "إتش 5 إن 1" المميت في مقاطعة هونان، التي تقع على الحدود الجنوبية لمقاطعة هوبى، مركز فيروس "كورونا" الجديد سريع الانتشار.

وذكرت صحيفة "ساوث تشاينا مورننج بوست"، ومقرها هونج كونج، في موقعها الإلكتروني اليوم، الأحد، أن المرض قد ظهر في مزرعة بمدينة شاويانج التابعة لمقاطعة هونان جنوبي الصين، مشيرة إلى نفوق 4500 دجاجة من بين 7850 بالمزرعة بسبب المرض.

وأفاد بيان صادر عن وزارة الزراعة والشئون الريفية الصينية يوم السبت، أن السلطات المحلية أعدمت 17 ألفًا و828 دجاجة بعد تفشي المرض.

ولم يتم الإبلاغ عن أي حالات إصابة بشرية بالفيروس في المقاطعة، وفقا لموقع الصحيفة.

بلدنا اليوم
× الرئيسية آخر الأخبار تغطيات ومتابعات الرياضة المقالات الفن الحوادث خدمات خارجي الاقتصاد المحافظات لايف استايل منوعات