رئيس مجلس الإدارة
حمدان سعفان
رئيس التحرير
وليد الغمري

استقرار معدل التضخم المنخفض في أمريكا خلال الشهر الماضي

استقرار معدل التضخم المنخفض في أمريكا خلال الشهر الماضي

استقر أحد المؤشرات الأساسية لقياس حركة أسعار المستهلك في الولايات المتحدة خلال يناير الماضي عند مستواه المنخفض، حيث أدى تراجع أسعار السيارات المستعملة ومستلزمات الرعاية الطبية إلى تلاشي تأثير ارتفاع أسعار المساكن والملابس، حيث بلغ معدل التضخم 0.1 % شهريا و 2.5% سنوياً.

وارتفع مؤشر الأسعار الأساسي الذي لا يتضمن أسعار الغذاء والطاقة الأشد تقلبا بنسبة 0.2 % خلال الشهر الماضي، مقارنة بالشهر السابق وبنسبة 2.3 % عن الشهر نفسه من العام الماضي، بحسب بيانات وزارة العمل الأمريكية الصادرة اليوم الخميس، جاء معدل التضخم الشهري متفقا مع تقديرات المحللين الذين استطلعت وكالة بلومبرج للأنباء آراءهم.

وذكرت بلومبرج أن البيانات تشير إلى احتمال استمرار معدل التضخم المنخفض خلال الشهور المقبلة، وهو أمر غير مريح بالنسبة لمسؤولي مجلس الاحتياط الاتحادي في ظل انخفاض معدل التضخم عن المستوى المستهدف طوال العام الماضي، رغم النمو القوي للاقتصاد الأمريكي.

وبحسب بيانات وزارة العمل الأمريكية ارتفعت أسعار المساكن التي تمثل حوالي ثلث قيمة سلة السلع المستخدمة في مؤشر أسعار المستهلك بنسبة 4ر0% شهريا، في حين ارتفعت أسعار الملابس بنسبة 0.7 % خلال الشهر الماضي.

كان جيروم باول رئيس مجلس الاحتياط الاتحادي "البنك المركزي" الأمريكي قد قال يوم الثلاثاء الماضي أمام لجنة الخدمات المالية في مجلس النواب الأمريكي، إن معدل التضخم الأمريكي أقل من 2%، لكنه أشار إلى أنه يتوقع ارتفاع هذا المعدل خلال الشهور المقبلة ليصل إلى المستوى المستهدف وهو 2% سنويا.

بلدنا اليوم
× الرئيسية آخر الأخبار تغطيات ومتابعات الرياضة المقالات الفن الحوادث خدمات خارجي الاقتصاد المحافظات لايف استايل منوعات