رئيس مجلس الإدارة
حمدان سعفان
رئيس التحرير
وليد الغمري

"حفتر" يرفض الحل السلمي لمواجهة الميليشيات الإرهابية المسلحة في ليبيا

حفتر داخل غرفة عمليات الجيش الليبي

أكد قائد الجيش الوطني الليبي، المشير خليفة حفتر في كلمة للمتظاهرين بمدينة بنغازي، أنه "‏لا سلم في بلاده إلا بهزيمة المليشيات المسلحة ونزع سلاحها وطردها من ليبيا".

وقال حفتر، إن "الجيش الوطني الليبي لن يتوقف ولو استنجد الخونة بجميع مرتزقة العالم حتى ترجع طرابلس لحضن الوطن".

وأضاف: "لن نساوم أو نفرط في ما ضحى من أجله أبناؤنا ولن نحيد عن ثوابتنا، وهي تحرير البلاد من المليشيات المسلحة".

ووجه حفتر في كلمته للمتظاهرين في مدينة بنغازي، رسالة إلى الرئيس التركي رجب طيب أردوغان قال فيها: "لولا سيوف أجدادنا العرب لكنت ما زلت تعبد الأصنام والأوثان".

وشدد على أن قوات "الجيش الليبي"، لن تتوقف عن محاربة المليشيات الإرهابية وطردها من البلاد"، مشيرا إلى أنه في هذه الحالة فقط سيتم إعلان وقف دائم لإطلاق النار.

وقال: "نحن على تخوم قلب طرابلس وقاب قوسين أو أدنى من تحريرها".

بلدنا اليوم
× الرئيسية آخر الأخبار تغطيات ومتابعات الرياضة المقالات الفن الحوادث خدمات خارجي الاقتصاد المحافظات لايف استايل منوعات