رئيس مجلس الإدارة
حمدان سعفان
رئيس التحرير
وليد الغمري

بسبب ضغط الشغل.. قصة شاب عشريني توفي في العمل وأبكى الملايين

مصرع شاب عشريني

شاب بسيط يبلغ من العمر 29 عاما متزوج ولديه توأم، كل قضيته في الحياه مثله مثل أغلب الشباب أنه يسعى من أجل لقمة العيش ولكن مع ذلك لم يرحمه مسؤولي العمل.

فظل هذا الشاب يسعى ويسعى خلال وظيفته بأحد البنوك وعندما شعر بالضغط الشديد عليه وأنه يحتاج إلى يوم وحيد إجازة ليقضيه في منزله وسط عائلته لم يتم رحمه وتلقى رفض شديد على طلب الإجازة لعدم وجود بديل وبالفعل ذهب الشاب إلى العمل وبحكم وظيفته حصل على إيداع مبلغ 8 ملايين جنيهاوبالفعل أنهى الإيداع ولكن رحمة الله كانت قد سبقته وتوفى في الحال.

هذه قصة حقيقية تداولها رواد مواقع التواصل الاجتماعي مزرفين عليه الدموع، طارحين سؤال حول استعباد بعض أرباب العمل للموظفين، مؤكدين أن حق كل موظف أن يعمل لمدة 5 أيام ولـ 8 ساعات فقط وليس له ذنب في أن يعمل وقتا إضافيا في حال لم يتوفر له البديل وعدم تهديد صاحب العمل له في حال رفضه سواء بالخصم أو العقوبة الشديدة أو حتى الفصل.

بلدنا اليوم
× الرئيسية آخر الأخبار تغطيات ومتابعات الرياضة المقالات الفن الحوادث خدمات خارجي الاقتصاد المحافظات لايف استايل منوعات