رئيس مجلس الإدارة
حمدان سعفان
رئيس التحرير
وليد الغمري

التليفزيون الكوري الشمالي يحذف شعار الزعيم كيم جونج أون

زعيم كوريا الشمالية

بعد انتشار شائعة وفاة زعيم كوريا الشمالية كيم جونج أون، أثارت تقارير حدثية الجدل، حيث أذاع التليفزيون الكوري الشمالي الرسمي تقريرا، لكنه حذف شعار أون القائد العام.

بحسب تقرير لموقع "ان كي نيوز" نشرته صحيفة "نيويورك بوست" فإن الشعار المتعلق بزعيم كوريا الشمالية كيم جونج أون، وهو عبارة عن نجمة وإكليل من الزهور، لوحظ غيابه عن عديد من التغطيات والتقارير التي يبثها يوميا التليفزيون المركزي الكوري.

وأوضح التقرير، أن الرمز تم تغطيته في فيديو مدته 15 دقيقة يتعلق بالدعايا للعام الجديد في البلاد، وهي عادة يتم بثها مرة واحدة يوميا، مشيرا إلى أن الفيديو تم تحريره في الفترة بين 18 و19 فبراير.

تشير الصحيفة، إلى أن إزالة الشعار قد يكون مرتبطا بالتغييرات الدستورية في العام الماضي التي حددت مصطلح "القائد الأعلى" للزعيم كيم جونج أون، بدلا من وصف "القائد العام".

وتأتي أخبار الرمز الذي تم تغطيته وحذفه من بعض المقاطع، وسط تكهنات حول اختفاء زعيم كوريا الشمالية مجددا وتقارير متضاربة حول أسباب غيابه ومكان تواجده.

وفي سياق أخر، وقالت صحيفة "ساوث تشاينا مورنينغ بوست" الصينية إن التاريخ يكشف أن كيم جونغ أون ليس أول زعيم في كوريا الشمالية "يختفي"، مشيرة إلى أن عددا من القادة في البلاد اختفوا في وقت سابق لأسباب عدة.

فيما يلي بعض حالات الاختفاء التي سجلت في صفوف قادة كوريا الشمالية:

كيم إل سونغ (جد الزعيم الحالي): روجت تقارير إعلامية في كوريا الجنوبية خبر وفاته يوم 16 نوفمبر 1986، حيث تحدثت صحف عن اغتياله، مما أثار فرحة كبيرة في صفوف الكوريين الجنوبيين، الذين كانوا أشد الناس عداوة له.

وظل كيم مختفيا عن الأنظار على مدى يومين، قبل أن يظهر على قيد الحياة وفي صحة جيدة، حيث التقطت له صورة في مطار بيونغ يانغ، أثناء استقباله وفدا منغوليا.

كيم جونغ إيل (والد الزعيم الحالي): كان كيم من بين أكثر الأشخاص الذين أثيرت حولهم شائعات وتقارير الوفاة.

في عام 2004، أثار انفجار هائل في محطة للسكك الحديدية تتواجد في الحدود مع الصين شائعات عن محاولة اغتياله، على اعتبار أنه كان يتواجد في المنطقة نفسها قبل ساعات قليلة من وقوع الحادث. إلا أن المسؤولين في البلاد لم ينفوا أو يؤكدوا الخبر.

كما روج في عام 2008 خبرا مفاده أن الرئيس الكوري الشمالي توفي بعد إصابته بسكتة دماغية.

وحين توفي كيم جونغ إيل في ديسمبر 2011، بعد سنوات من تدهور حالته الصحية وغيابه عن الأنظار، لم يتم إعلان ذلك بشكل رسمي إلا بعد مرور يومين عن الوفاة.

كيم كيونغ هوي (عمة الزعيم الحالي): كانت كيونغ هوي امرأة قوية، كما كان لها نصيب من شائعات الوفاة.

روجت قناة أميركية عام 2015 تقريرا مفاده أن كيم جونغ أون قام بتسميم عمته البالغة من العمر 73 عاما، حتى الموت.

ولم تظهر كيم كيونغ هوي في الإعلام حتى يناير الماضي، حين ظهرت في مقطع فيديو جالسة قرب ابن أخيها خلال حفل موسيقي.

كيم جونغ أون: في عام 2014، اختفى "الزعيم" لمدة تقارب 6 أسابيع، قبل أن يعاود الظهور وهو يسير بالعكاز. وقالت وكالة استخباراتية في كوريا الجنوبية آنذاك إن كيم خضع لعملية جراحية على مستوى الكاحل.

مجانًا.. اختبار جديد للكشف عن "كوفيد-19"

كشف سر اختفاء زعيم كوريا الشمالية

بلدنا اليوم
× الرئيسية آخر الأخبار تغطيات ومتابعات الرياضة المقالات الفن الحوادث خدمات خارجي الاقتصاد المحافظات لايف استايل منوعات