رئيس مجلس الإدارة
حمدان سعفان
رئيس التحرير
وليد الغمري

بعد ذبح مدرس التاريخ.. فرنسا تصدر قرارا هاما ضد الأجانب المتطرفين

فرنسا

أمر وزير الداخلية الفرنسي جيرالد دارمانين بترحيل 231 أجنبيا متطرفا من البلاد، وذلك بعد يومين من ذبح مدرس التاريخ صموئيل باتي قرب العاصمة باريس.

وبحسب صحيفة "لوباريزيان" الفرنسية، يتعلق الأمر بمجموعة من الأجانب المسجلين في الملفات للاشتباه في صلتهم بالتطرف الإرهابي.

وكان الوزير الفرنسي طالب في وقت سابق بطرد 231 أجنبيا موجودين في فرنسا بشكل غير قانوني، وملاحقين بتهم تتعلق بالتطرف.

ومن بين هؤلاء الـ231، تم احتجاز 180 بالفعل، فيما يتعين على السلطات الأمنية اعتقال 51 آخرين.

وذكرت التقارير أن الوزير الفرنسي كان في المغرب خلال الأسبوع الماضي، وطلب من الحكومة المغربية استعادة 9 من رعاياها المتطرفين الموجود على الأراضي الفرنسية بشكل غير قانوني.

وبعد حادث ذبح مدرس تاريخ في ضواحي العاصمة الفرنسية، طالب دارمانين الولاة بتطبيق القرار فورا خلال الساعات المقبلة.

وتحقق النيابة العامة لمكافحة الإرهابي في فرنسا في واقعة اغتيال المدرس صموئيل باتي، على يد شاب شيشاني الأصل ولد في موسكو عام 2002.

وتظاهر الآلاف في باريس، اليوم الأحد، وعدد من المدن الفرنسية الكبرى تكريما لمدرس التاريخ الذي قطعت رأسه في إحدى ضواحي العاصمة، في جريمة بشعة هزت فرنسا.

إعدام ٨ مدنيين رميًا بالرصاص والرئيس العراقي يعلن الحداد

بلدنا اليوم
× الرئيسية آخر الأخبار تغطيات ومتابعات الرياضة المقالات الفن الحوادث خدمات خارجي الاقتصاد المحافظات لايف استايل منوعات