رئيس مجلس الإدارة
حمدان سعفان
رئيس التحرير
وليد الغمري

فيديو إباحى.. سيدة الخانكة تكشف تفاصيل لأول مرة عن غلطتها

اغتصاب

أدلت سيدة أربعينية تروي تفاصيل الجريمة لرجال المباحث أثناء تعرضها للخطف والاغتصاب الجماعي في منطقة زراعية بالخانكة، على يد شخص كانت على علاقة سابقة به، و3 آخرين من أصدقائه، وتصويرها في فيديو إباحي كرهًا عنها، وسرقة هاتفها المحمول، قالت السيدة "وقعت في الغلط معاه مرة واحدة من 3 شهور، بس رجعت صححت غلطي وبعدت عنه وقطعت علاقتي بيه، بس هو بقى زي المجنون، وكان بيطارني وخطفني".

تقول السيدة باكية أمام المباحث: "يا باشا أنا كنت في حالي من 3 شهور، ومسحت تليفونه، بس كان بيطارني في كل حتة وعايزنا نكمل في الحرام لكني رفضت"، مضيفة: "كنت ماشية في طريقي راجعة من الشغل، وفجأة لقيت واحد ملثم طلع عليا، أنا وبتاع التوتوك، وحط المطواة على رقبة السواق وخلاه نزل ومشي على رجليه، وخطفني بالتوك توك".

تضيف المجني عليها: "لما وصلنا منطقة زراعية في عزبة البيضاء، اكتشفت أن صديقي هو اللي كان ملثم وعمل عليا حفلة جنسية مع أصحابه لمدة 40 دقيقة"، وأثبتت أقوال السيدة في محضر رسمي، اتهمت فيه الشباب الأربعة باختطافها واغتصابها.

وأفادت تحريات المباحث بأن صديق الفتاة شاب ثلاثيني كان يراقب تحركاتها خلال عودتها من عملها، ثم هجم على توك توك كانت تستقله على طريق العزبة البيضاء بالخانكة، وهدد السائق بمطواة خلال محاولته عبور مطب صناعي، ونجح في اختطافها وهو ملثم، انتقامًا منها لقطع علاقتها به، ونقلها إلى منطقة زراعية، وسلمها لثلاثة من أصدقائه.

وتمكن الأمن العام من القبض على المتهمين، وبمواجهتهم اعترفوا بتفاصيل الواقعة، وأنهم اتفقوا فيما بينهم على اختطاف السيدة ومعاشرتها كرهًا عنها، بعد أن أخبرهم صديقهم أنه على علاقة جنسية بها، وأنها لن تذهب إلى قسم الشرطة بعد الاعتداء عليها بزعم أنها تخاف من الفضيحة.

وأضاف المتهمون أنهم قاموا بتصويرها في فيديو جنسي حتى يكون أداة ضغط عليها لعدم الذهاب إلى قسم الشرطة وتحرير محضر ضدهم، وتمكنوا من الاستيلاء على هاتفها المحمول بعد الانتهاء من الحفلة الجنسية، ثم أرشدوا عنه.

خضع المتهمون أمام النيابة العامة التي نسبت إليهم تهم الخطف والاغتصاب وسرقة هاتف المجني عليها وسرقة دراجة نارية كرهًا عن صاحبها، وقررت حبسهم على ذمة التحقيقات.

في سياق آخر أصدرت نيابة شمال القاهرة بالشرابية، قرارًا بإحالة عاطلين للمحاكمة أمام محكمة الجنح، بتهمة سرقة شقة سكنية بدائرة قسم الشرابية.

تعود بداية التفاصيل عندما نجح رجال مباحث بمديرية أمن القاهرة، تحت إشراف اللواء أشرف الجندى مدير الأمن، من ضبط عاطلين بعد سرقتهم 240 ألف جنيه من شقة مواطن بالشرابية، وحرر محضر بالواقعة.

تلقى اللواء نبيل سليم، مدير مباحث العاصمة، إخطارا من قسم شرطة الشرابية بتلقيه بلاغا من أحد الأشخاص، مقيم بدائرة القسم بأنه عقب زيارته لأحد أقاربه وحال عودته اكتشف كسر باب الشقة سكنه وسرقة مبلغ مالى (240 ألف جنيه) من داخلها.

تم تشكيل فريق بحث جنائى أسفرت جهوده عن تحديد مرتكبى الواقعة (شخصين لأحدهما معلومات جنائية). عقب تقنين الإجراءات وبإعداد الأكمنة اللازمة أمكن ضبطهما وبمواجهتهما أقرا أحدهما بعلمه بعدم تواجد المجنى عليه بالشقة سكنه وإحتفاظه بمبالغ مالية داخلها.

فإختمرت فى ذهنه فكرة سرقته وفى سبيل ذلك استعان بالثانى لتنفيذ مخططه حيث تمكنا من دخول الشقة بإسلوب "كسر الباب" والإستيلاء على المبلغ المالى ولاذا بالفرار، وتم بإرشادهما ضبط مبلغ مالى (105,400 ألف جنيه "من متحصلات الواقعة") بمسكنهما، كما تم بإرشادهما ضبط 6 هواتف محمولة – مشغولات ذهبية- كمية من مخدر الحشيش وزنت 100 جرام) وأقرا بشرائهم من باقى المبلغ وإعترفا بحيازتهما للمواد المخدرة بقصد التعاطى، تم اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة.

فى سياق آخر انقلبت اليوم سيارة ملاكي بمصرف الزريقي بطريق السنبلاوين التابع لمدينة المنصورة، وأسفر عنه مصرع قائدها الذي تبين أنه طبيب بشرى.

تلقى اللواء رأفت عبد الباعث مدير أمن الدقهلية، إخطارا من اللواء مصطفى كمال مدير المباحث الجنائية يفيد بورود إشارة من مستشفى السنبلاوين العام لمركز شرطة السنبلاوين بوصول جثة طبيب إثر انقلاب سيارته في مصرف الزريقى.

وبانتقال مباحث السنبلاوين، إلى مكان البلاغ وبالفحص تبين مصرع "منصور.س.م.ا"٢٩ عاما طبيب بشرى، مقيم بالسنبلاوين حيث كان يقود سيارته الملاكى رقم " س ل ر ٥٨٥٤" على طريق المنصورة السنبلاوين ونتيجة اختلال عجلة القيادة انحرف وسقطت السيارة بمصرف الزريقى.

وبسؤال شقيق المتوفى ويدعى "أحمد.س.م.ا" ٢٧ عاما ، طبيب بيطري، ومقيم بالسنبلاوين أيد ما سبق ولم يتهم أحدا.

وأفاد تقرير الصحة بأن سبب الوفاة هبوط حاد بالدورة الدموية، وإصابات بالأنف، ونزيف داخلى بالجسم ولا توجد شبهة جنائية.

وتحرر عن ذلك المحضر رقم ٢٨٩٢٨ لسنة ٢٠٢٠،جنح مركز شرطة السنبلاوين، وبعد العرض على النيابة العامة قرر بالتصريح بالدفن وتسليم الجثة لذويها، وانتداب مهندس فنى لفحص السيارة.

إقرأ ايضا

بسبب حملها سرّا من زوج أمها.. فتاة تقتل طفلها الرضيع بعد ولادته في حمام عام

الحماية المدنية تسيطر على حريق هائل فى سوق محطة مصر بالإسكندرية

بلدنا اليوم
× الرئيسية آخر الأخبار تغطيات ومتابعات الرياضة المقالات الفن الحوادث خدمات خارجي الاقتصاد المحافظات لايف استايل منوعات