رئيس مجلس الإدارة
حمدان سعفان
رئيس التحرير
وليد الغمري

رجال دين في "هندوس" يضعون الزهور على الأبقار ويلتقطون معها صور سلفي

صورة مع بقرة

أظهرت صور نشرتها قناة "الحرة" الأمريكية؛ طقوسًا غريبة يؤديها رجال دين هندوس في الهند مع الأبقار، وذلك بمناسبة مهرجان الإله "كريشنا".

وقالت القناة: "رجال دين هندوس ومصلون يقومون بشعائر ويكرمون أبقارًا خلال مهرجان غوباشتامي المخصص للإله (كريشنا) في منطقة أمريتسار بالهند".

وأضافت: أن "البقرة في الهندوسية مقدسة، وينظر إليها على أنها أم، ورمز للوفرة بسبب إنتاجها الحليب، ولها مكانة محترمة في المجتمع الهندوسي ويتم تجنب أكل لحمها".

ورصدت الصور أن رجال الدين الهندوس كانوا يضعون أكاليل الزهور على رؤوس الأبقار، ويقدمون إليها أطباقًا، بالإضافة إلى التقاط صور سيلفي معها.

اقرأ ايضا..خاطرت كلبة حامل بحياتها وتحملت الألم لإنقاذ 4 أشخاص بعد أن نشب حريق هائل في تكية روسية تحولت لدار للعجزة يقيم بها كبار السن المرضى.

دخلت الكلبة المبني لإطلاق ناقوس الخطر مما تسبب لها في حروق شديدة، كما أغمي عليها نتيجة أبخرة أول أكسيد الكربون، حسبما ذكرت صحيفة " الديلي ميل" البريطانية.

أصيبت الكلبة ماتيلدا في دار رعاية المسنين بمدينة لينينجراد الروسية بعد أن أطلقت جرس الإنذار، ثم سحبت خدمة الإطفاء المرضى الأربع.

وأنقذت المتطوعتين إيلينا كالينينا وألكسندر تسينكيفيتش الكلبة الهجين ماتيلدا ، وذكر تقرير أن الكلبة الحامل "بكت وارتجفت من الألم لكنها تحملت كل شيء ببطولة".

وأعلن ملجأ يدافع عن حقوق الحيوان في بيان أن وجه ماتيلدا ورقبتها وبطنها أصيبت بحروق شديدة، لكن صغارها ما زالوا أحياء وينمو بشكل جيد كما أكد أخصائي الخصوبة.

وفي وقت سابق، أنقذت كلبة شجاعة من نوع «دوبرمان» صاحبها من أيدي لصوص مسلحين بعد أن قفزت بلا تفكير للدفاع عنه بقوة حتى هرب البلطجية.

وتتبع البلطجية المسلحون العجوز «لوديويك دي جاجر» البالغ من العمر 58 عاما، إلى منزله بعد أن سحب راتبه الشهري من بنك قريب.

وقد هاجمه اللصان خارج بوابة منزله في بلدة براكبان بجنوب إفريقيا، حيث ظهر أحد البلطجية خلال مقطع الفيديو يحمل مسدسًا صوبه في وجه العجوز من مسافة قريبة.

وفي تلك اللحظة كانت كلاب العجوز Niki و Duiwel تركض باتجاه الباب للترحيب به، عندما تفاجئا باللصوص يسحبونه من السيارة ويهددونه.

وبمجرد أن شعرت الكلاب بالخطر الذي يحوم حول صاحبهم هجموا على اللصوص بقوة دون مهابة الأسلحة النارية في أيديهم.

وأصيبت الكلبة "نيكي" برصاصة واحتاجت إلى 14 غرزة - 7 في الجزء العلوي من ظهرها و7 في المخرج جرح على جانب بطنها- لكنها استطاعت أن تسوق اللصوص أمامها للهروب مسرعين.

ويحكي العجوز عن اللحظات التي توقف قلبه فيها: "لقد لاحظتهم لأول مرة عندما توقفوا ورائي عند مدخل البيت، ثم جاءوا إلى النافذة وطلبوا مني أن أفتح، ففعلت.

وتابع "لقد أخذوا مفاتيح سيارتي فقلت لنفسي يمكنهم أخذ السيارة والذهاب، ليست مشكلة إنها مؤمنة.. لكنه بدأ بعد ذلك يسألني "أين المال، أعلم أن لديك المال".

وفي هذه الأثناء جاءت حفيدة لوديويك إلى البوابة مع كلبي الأسرة للترحيب به في المنزل وأدركت أن عملية سطو مسلح كانت تحدث.. نزلت الحيوانات وألقت بأحد المسلحين أرضًا، فأطلقوا ثلاث رصاصات ردًا على ذلك.

بلدنا اليوم
× الرئيسية آخر الأخبار تغطيات ومتابعات الرياضة المقالات الفن الحوادث خدمات خارجي الاقتصاد المحافظات لايف استايل منوعات