رئيس مجلس الإدارة
د/ إلهام صلاح
رئيس التحرير
وليد الغمري

تفاصيل أزمة البحراوي وشاكوش

رضا البحراوي

وقعت سلسلة مشاجرات بين المطرب الشعبي رضا البحراوي ومطرب المهرجانات حسن شاكوش خلال تواجدهما في الساحل الشمالي.

بداية الأزمة كانت عندم صعد حسن شاكوش على المسرح فى الوقت نفسه كانت الفرقة الموسيقية لرضا البحراوي على المسرح، حيث أصر حسن شاكوش أنه لن يكمل فرقته بوجود فرقة رضا البحراوي على المسرح، وبالفعل طلبه نفذ وسط استياء من أعضاء الفرقة.

وفوجئ حسن شاكوش بصعود فرقة رضا البحراوي على المسرح قبل أن ينهي فقرته الغنائية، وهو ما أثار غضب حسن شاكوش، ووجه لهم إشارات خارجة وبذيئة ومن هنا انهال السباب بينه وبين فرقة رضا البحراوي، وحينما وصل البحراوي الحفلة وعلم بما حدث وجه التحية لفرقته الموسيقية وبدأ يغني وبعدها أوقف الغناء وظل ينادي على شاكوش، وقال: شاكوش فين.. مشي.. كنت عايزه والله.. بس للأسف خد بعضه وجري..عايزه يدعي لحمو بيكا”.

ونشر الصحفي هاني عزب فيديو يكشف المشاجرة بين الطرفين حسن شاكوش وفرقة رضا البحراوي على المسرح وتدخل حمو بيكا لمحاولة إنهاء الخلاف، عبر حسابه بموقع فيس بوك.

وجه أمس المطرب الشعبي رضا البحراوي، رسالة إلى المطرب حسن شاكوش، بأننا في دولة قانون، وذلك بعد أن زعم رضا البحراوي، أن حسن شاكوش قام بسبه مرة أخرى في حفله له.

وظهر البحراوي في بث مباشر على حسابه الشخصي بـ "فيس بوك"،، قائلا: "أنا محترم ومش هغلط فيك ولا بد لنقابة المهن الموسيقية أن ترد له حقه وحق فرقته".

وأعرب الملحن حلمي بكر عن استيائه الشديد مما يفعله مغني المهرجانات طيلة الفترة الماضية في حفلاتهم الغنائية بالساحل الشمالي ، موضحا أن سبب ذلك يرجع أن المطرب العاطفي الجيد يعرف التزاماته وتكوينه الشخصي، أما مطربي المهرجانات فمنهم من كان عليه أحكام مدنية سابقا ولا يملك الثقافة والتعليم الجيدين لذلك لا يحسن التصرف في هذه الأزمات.

وتابع أنه بسبب عدم ثقافتهم يخطئون في بعضهم وستنتشر البلطجة بينهم خلال الفترة المقبلة ، وللأسف الدولة تقف ساكتة عما يحدث منهم ، لذلك يجب ألا نتعجب أبدا مما يفعله شاكوش أو البحراوي أو حمو بيكا وغيرهم.

وقال بكر أيضا إنه في الأيام القادمة ستظهر أزمات أخرى لمطربي المهرجانات ، لأنهم اغنتوا فجأة دون تعب أو مجهود ولا يصدقون ما وصلوا إليه من شهرة حاليا ويتعاملوا ببلطجة مع بعضهم ، وليس مثل المطربين العاطفيين المعروفين في السوق لا يمكن أن يفعلوا مثل تلك التصرفات مع بعضهم أبدا.

وترى الناقدة مها متبولي أن أغاني هؤلاء المطربين تعبر عن ثقافتهم وتربيتهم ونشاتهم عبارة عن عشوائيات ، فلا يمكن أن يقوم فنان حقيقي مثل عمرو دياب وهاني شاكر بهذه التصرفات على المسرح.

بلدنا اليوم
× الرئيسية آخر الأخبار تغطيات ومتابعات الرياضة المقالات الفن الحوادث خدمات خارجي الاقتصاد المحافظات لايف استايل منوعات