رئيس مجلس الإدارة
د/ إلهام صلاح
رئيس التحرير
وليد الغمري

هل تنتصر فطرة على حملات دعم المثليين ؟

فطرة

منذ سنة 2014 أصبح يوجد دعم كبير للمجتمع المثليين أي زواج الرجل من نفس جنسه في المجتمع الأوروبي، ويوجد قانون أعلن في أمريكا بسماح جواز المثليين، ونرى الآن حملات ترويجية من قبل فنانين ومسابقات رياضية مشهورة وأندية مشهورة تدعم المثليين أبرزهم الدوري الأقوى في العالم الدوري الإنجليزي

الدوري الإنجليزي يتزين بأعلام المثلين

وكانت آخر هذه الحملات الترويجية هي إعلان ديزيني الشركة المنتجة للأفلام الكرتون للأطفال تخصيص كل شخصيتها للدعم المثلية.

ديزني

وجميع الأندية الإنجليزية المشهورة التي يشجعها مشجعين الوطن العربي، ومؤخرًا ليس فقط الرياضة والفن بل الشركات ومواقع تواصل تدعم المثلية.

شركات تدعم المثلية

الهجوم على معارضين المثلية

وبالرغم من أن أغلب الدول التي تدعم المثلية الجنسية هي أكثر دول تدعم الديموقراطية ولكن هذا لا يحدث في هذه الدول حيث يتعرض غير داعمين المسلية في إلى هجوم كبير من قبل المجتمع الداعم لهذه الحملة أبرزهم نادي ريال مدريد الإسباني الذي لم يدعم المسلية نهائيًا ومن المتوقع أن النادي الملكي سيتعرض للعقوبات.

عرب يدعمون المثلية

وبالرغم أن المجتمع العربي يمنع هذه الحملة ويوجد دول عربية تقرر بدعم وسجن من يدعم المثلية مثل المملكة العربية السعودية وقطر وغيرها، ويعتبر الحديث أن المثلية الجنسية في الدول العربية حديثًا غير جائز إلا نرى بعض المدعمين للمثلية في الدول العربية المشهورين أبرزهم حامد سنو المغني الأول للمشروع ليلى والممثل المشهور خالد أبو النجا أعلن أيضًا في وقت سابق مثليته.

مشروع ليلي

خالد أبو النجا

من هم فطرة؟

وفي صباح أمس تم عمل صفحة تدعى فطرة على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك من أجل تحدي وجود المثلية، وغرض منظمين هذه الصفحة هو عمل حملة غرضها الأول نشر الفطرة الإنسانية وهي زواج الرجل من مرأة، أوضح مسؤولي فطرة عن سبب قيامهم بهذه الحملة والهدف من المبادرة وآلية العمل والذي يدعوا له.

فطرة

ثم دعوا في بوست آخر أن ينشر أصحاب المشاريع الكبيرة والصفحات المشهورة على الفيس بوك التي لا تدعم المثلية أن يعلنوا دعمهم للحملة عن طريق دعمهم للون فطرة وهو الأزرق واللون الأحمر الفاتح وذلك دعوة للرفض ضد علم المثلين الذي يتمثل في ألوان الطيف.

تشجيع فطرة للأصحاب العمل

استجابة الصفحات المشهورة للحملة فطرة

واستجاب سريعًا الصفحات الذي يتابعها الجميع على موقع التواصل الاجتماعي للحملة فطرة وأصبحت كل الصفحات المشهورة والشركات المشهورة والمطاعم تتلون بلون فطرة.

وواصل دعم فطرة وهذه المرة عن طريق شركة الملابس المشهورة على مواقع التواصل الاجتماعي "سترة".

وكان الصفحات الثقافية لها دور وصفحة "مجرة" التي تنشر بعض المعلومات الثقافية المفيدة.

ومن جانب الجنس الناعم فتقدمت صفحة "سيل" التي تبيع منتجات خاصة بالمرأة أعلنت أيضا دعمها للحملة فطرة.

سيل تعلن  دعمها للفطرة

وفي جانب الترفيه الخاص بالفيديوهات فأعلنت صفحة "أن ديزاين" الخاصة بنشر فيديوهات للأغاني عن دعمها للفطرة.

وأيضًا دعمت صفحة "كايرو تايم " الشهيرة للتقديم محتوى الفيديوهات القصيرة مباردة فطرة

حتى أن متاجر الشيكولاتة تدعم فطرة حيث دعم محل "كاندي داندي" المحل الخاص

ببيع الشيكولاتة للأطفال

كاندي داندي تدعم فطرة

في الجانب الصحي فأعلنت صفحة "صحي" دعمها للفطرة والتي تهتم بتقديم كل ما يتعلق بمجال الطب والصحة والجمال، وذلك من خلال مجموعة متنوعة من المحتوى الطبي والصحي.

الصفحات الرياضية الأكثر تفاعل

وكانت الصفحات الرياضية التي تنتمي للتشجيع فرق بعينها أعلنت دعمها للحملة فطرة

حتى أن الحملة وصلت إلى الصفحات الداعمة للفرق العربية.

صفحة المختلط 1911 التي تدع نادي الزمالك والأكثر شهرة بين الصفحات المدعمة للزمالك.

المختلطة 1911 تدعم فطرة

والصفحة الداعمة للنادي الأهلي التي يطلق عليها "مجيكانو"

مجيكانو تدعم فطرة

ومن أبرز الصفحات التي تدعم فطرة من العرب وليس فقط في مصر داعمي فريق الوحدة الدمشقي الفريق السوري رابطة "كريزي أورانج".

كريزي أورانج

وبالرغم أن الأندية الإنجليزية تدعم حملات دعم المثلية ولكن المشجعين العرب للأندية الإنجليزية وأعلنت أكبر صفحة تدعم البريميرليج تدعم أيضًا حملة فطرة

تسمى "بي أن فانتزي".

وأعلنت صفحة "أرسنال أربيك نيوز" التي تحظى بعدد كبير من المتابعات من مشجعين فريق الجنارز أعلنت أيضًا دعمها للحملة فطرة.

وهناك أيضًا مشجعين الفريق الإسباني برشلونة أعلنت صفحة "كاتلونيا كافية" التي تدعم برشلونة عن دعمها للحملة.

والصفحة المختصة بكل أخبار بطولة دوري أبطال أوروبا "يويفا سوسيتي ساركزم "أعلنت أيضًا دعمها للفطرة.

فتعتبر حملة فطرة هي ندًا قوى للتيار الغربي المتمسك بدعم الحملات المثلية ولكن الغريب أن الفطرة التي نشأنها عليها كبشر هي من يحاول الجميع الانتصار لها رغم أن هناك أشياء فالعالم لا يجب الدفاع عنها لأنها طبيعية ننشئ عليها كان الغريب أن ينتشر في يومًا أن تكون الطبيعة التي نشأ عليها الإنسان يتم تقييمها وأنها مجرد ندًا للترويج للحملات من دول قوة عظمى من أجل تغيير فطرتنا.

إقرأ أيضاً
× الرئيسية آخر الأخبار تغطيات ومتابعات الرياضة المقالات الفن الحوادث خدمات خارجي الاقتصاد المحافظات لايف استايل منوعات