رئيس مجلس الإدارة
د/ إلهام صلاح
رئيس التحرير
وليد الغمري

صافرات الإنذار تدوي في تل أبيب.. المقاومة الفلسطسنية تثآر لقيادي حركة الجهاد

صواريخ  قطاع غزة على قوات الاحتلال

قامت المقاومة الفلسطينية بقطاع غزة بالرد على من صدر من قوات الاحتلال الصهيوني عندما قاموا باغتيال القيادي بحركة الجهاد الإسلامي تيسير الجعبري، وذلك عن طريق إطلاق وابلا من الصواريخ باتجاه تمركز القوات الإسرائيلية.

وأعلنت قناة عبرية بأن إسرائيل تدوي الآن صافرات الإنذار في تل أبيب وسط أصوات انفجارات، كما دوت الصفارات في غوش دان وبات يام وحولون وريشون لتسيون في تل أبيب.

كما دوت صافرات الإنذار في عسقلان وأسدود ومستوطنات غلاف غزة، بعد إطلاق المقاومة رشقات صاروخية من القطاع باتجاه إسرائيل.

وذكرت وكالة "شهاب" الفلسطينية أن "شللا تاما أصاب القبة الحديدة بفعل الرشقات الصاروخية الكثيفة والمتتالية من قطاع غزة".

وأعلنت حركة الجهاد الإسلامي، الجمعة، استشهاد القائد في سرايا القدس تيسير الجعبري "أبو محمود" خلال قصف إسرائيلي على قطاع غزة.

وأطلق الجيش الإسرائيلي عملية عسكرية في قطاع غزة، استهدفت تيسير الجعبري قائد المنطقة الشمالية في "سرايا القدس"، الجناح العسكري للجهاد الإسلامي في غزة.

بدوره، أكد الأمين العام لحركة الجهاد الإسلامي الفلسطينية زياد النخالة أنه ليس هناك "خطوط حمراء" أمام رد الحركة على قصف إسرائيل أهدافا لها في قطاع غزة.

وقال أمين الجهاد الإسلامي "على المقاومين أن يقفوا وقفة رجل واحد وليس هناك خطوط حمر لدى الجهاد الإسلامي ولا توقف ولا وساطات"، حسب قناة "الميادين" اللبنانية.

كما دعا الأمين العام لحركة الجهاد الإسلامي "كل المقاومين في فلسطين" إلى "القتال على قلب رجل واحد".

وتابع "على العدو الذي بدأ العدوان أن يتحمل المسؤولية كاملة"، متوعدا أن تكون مدينة تل أبيب وسط إسرائيل "تحت ضربات صواريخ المقاومة".

كما أكدت كتائـب القسام الجناح العسكري لحركة حماس الفلسطينية أن "دماء شعبنا لن تذهب هدرا وستكون لعنة على الاحتلال"، وذلك ردا على غارات إسرائيلية على قطاع غزة أدت لمقتل 9 فلسطينيين بينهم طفلة.

وقالت كتائب القسام في بيان "ننعى الشهداء الأبرار الذين ارتقوا جراء العدوان الصهيوني وعلى رأسهم القائد في سرايا القدس تيسير الجعبري".

وأفادت وسائل إعلام عبرية بأن وزير الأمن الإسرائيلي صادق على تجنيد استثنائي لـ 25 ألف جندي احتياط، في إطار توسيع العمليات في قطاع غزة.

بينما دعا الجيش الإسرائيلي سكان مستوطنات غلاف غزة إلى البقاء قرب الملاجئ، معلنا تعطيل الدوام الدراسي في تلك المستوطنات، بعد إطلاق عملية عسكرية بقطاع غزة تحت اسم "الفجر الصادق" تستهدف حركة "الجهاد الإسلامي".

🚨Massive rocket rocket attack launched towards Israel. #Gaza #TelAviv #غزة_تحت_القصف pic.twitter.com/aeR0cle7LX

إقرأ أيضاً
× الرئيسية آخر الأخبار تغطيات ومتابعات الرياضة المقالات الفن الحوادث خدمات خارجي الاقتصاد المحافظات لايف استايل منوعات