رئيس مجلس الإدارة
حمدان سعفان
رئيس التحرير
وليد الغمري

هل طفلك ”يسنن”؟ هنا كل ما تحتاج إلى معرفته

"أصله بيسنن" جملة مشهورة بين المصريين عندما يسمع أحدهم صراخ طفل دائمًا، فتبادر الأم بالرد بهذة الجملة، يعتبر التسنين لبعض الأطفال غير مؤلم، والبعض الآخر قد يكون فترات قصيرة من التهيج، فيكون الوقت محبطًا للأطفال الرضع وأولياء أمورهم، ولمعرفة ما يمكن توقعه أثناء التسنين وكيفية جعله أقل إلم، إليكى أجوبة لأشهر الأسئلة انتشاراً.

متى يبدأ التسنين؟

 التسنين يمكن أن يبدأ في وقت مبكر من ثلاثة أشهر، من المرجح أن تشاهد أول بداية للسن تندفع عبر خط اللثة لطفلك عندما يكون عمر طفلك بين أربعة وسبعة أشهر، وتكون الأسنان الأولى التي تظهر عادة هي الأسنان الأمامية السفلية، وتكون قد أكتملت معظم الأسنان لدى الأطفال فى سنة الثالثة من عمرهم، لكن إذا جاءت أسنان طفلك أبطأ بكثير من هذا، يجب عليكى التوجة إلى طبيب.

في بعض الحالات النادرة ، يولد الأطفال بأسنان أو اثنتين أو يبرز أسنان خلال الأسابيع القليلة الأولى من الحياة، ما لم تتداخل الأسنان مع الرضاعة أو تكون فضفاضة بما فيه الكفاية لتشكل خطر الاختناق ، لكن ليس هناك داعى للقلق من هذة الحالة.

ما هي علامات التسنين؟

عندما يبدأ الأطفال في التسنين، قد يتدحرجون أكثر ويريدون مضغ الأشياء، بالنسبة لبعض الأطفال، التسنين غير مؤلم، قد يكون لدى البعض الآخر فترات قصيرة من التهيج، في حين أن البعض قد يبدو غريب الأطوار لأسابيع، مع نوبات البكاء وتعطيل أنماط النوم وتناول الطعام، يمكن أن يكون التسنين مزعجًا.

وعلى الرغم من أن اللثة وتورم اللثة يمكن أن يجعل درجة حرارة طفلك أعلى بقليل من المعدل الطبيعي ، فإن التسنين لا يسبب عادة حمى مرتفعة أو إسهال، إذا كان طفلك يعاني من حمى خلال مرحلة التسنين، فمن المحتمل أن يسبب شيء آخر الحمى ويجب عليك الاتصال بالطبيب.

كيف يمكن جعل فترة التسنين أسهل؟

فى خطوات إليكى بعض النصائح التي يجب أخذها في الاعتبار عند تسنين طفلك:-

1- أمسحى وجه طفلك برفق باستخدام قطعة قماش لإزالة اللعاب ومنع ظهور الطفح الجلدي.

2- قومى بفرك لثة طفلك بإصبع نظيف.

3- دائماً أجعلى طفلك يقوم بمضغ شيئًا، وتأكدى من أنها كبيرة بما يكفي بحيث لا يمكن ابتلاعها، ولا يمكن كسرها إلى قطع صغيرة.

4- أستخدام حلقات التسنين المطاطية، لكن تجنبى غليها، لتعقيمها حيث أن التغيرات الشديدة في درجة الحرارة يمكن أن تتسبب في تلف البلاستيك وتسرب مواد الكيميائية منها.

5- إن بسكويت التسنين والمواد الغذائية المجمدة أو الباردة لا تصلح إلا للأطفال الذين يتناولون الأطعمة الصلبة بالفعل، لا تستخدميها إذا لم يكن طفلك قد بدأ بعد تناول الأطعمة الصلبة.

6- إذا كان طفلك يبدو عصبيًا، فاستشر طبيبك إذا كان من الأفضل إعطاء جرعة من عقار الأسيتامينوفين أو الأيبوبروفين للأطفال الأكبر من ستة أشهر لتخفيف الشعور بعدم الراحة.

7- لا تستخدمى المواد الهلامية والأقراص اللوحية لأنها قد لا تكون آمنة للأطفال الرضع.

بلدنا اليوم
التعليقات
× تغطيات ومتابعات الرياضة الفن الحوادث خارجي الاقتصاد المحافظات لايف استايل منوعات المقالات